fbpx
السوريين في تركيا

ضابط النظام الأول

سيريان هوب

قالت ميلي.شيا “الجبهة الشعبية لتحرير لواء اسكندرون” التابعة لنظام الأسد، اليوم السبت 6 تموز/يوليو 2019، إن “أمينها العام علي كيالي أو معراج أورال، تعرض لمحاولة اغتيا ل في ريف اللاذقية”.

وجاء في بيان للميليشيا: خلال الجولة الميدانية بريف اللاذقية لمتابعة عمل المقا ومة السورية كقوة رديفة للجي ش و القوات المس,لحة تعرض الأمين العام للجبهة الشعبية لمحاولة اغتيا ل، حيث تعرضت سيارته الى تفج,ير عبوة نا سفة كانت موضوعة على الطريق مما أدت الى إصابته  إصا بات بالغة وتم نقله مباشرة إلى مش.فى ميداني لإجراء الإسعافات الأولية و من ثم تم نقله إلى أحد مش.افي القطر”.

في حين تحدثت مصادر إعلامية إن “علي كيالي” التف.جير الذي استهدف سيارته أدى إلى مقت,له في المشفى الذي أسعف إليه، وسط تعتيم إعلامي من قبل إعلام النظام حول حالته.

ويعتبر أورال مسؤولًا عن مجز رة قرية البيضا في بانياس، التي وقعت في أيار 2013، وراح ضحيتها أكثر من 70 مدنيًا.

كما اتهم بالتخطيط مع النظام السوري لتفج.يري بلدة الريحانية الحدودية مع سوريا، في 11 أيار من العام نفسه، وق,تل إثرهما 52 شخصًا بينما جرح آخرون.

وينحدر من جبال الأورال في محافظة اللاذقية السورية، وولد عام 1956 في أنطاكيا، وحكمت عليه السلطات التركية بالس.جن لأنشطة غير قا نونية، ثم فر إلى سوريا عام 1982.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock