fbpx
السوريين في تركيا

حواجز مرورية وتفتيش للمارة في مدينة غازي عنتاب التركية

مركز سوريا – syrianhub

قامت الشرطة التركية، اليوم الجمعة، بحملات تفتيش على وثائق المارة، في عدة أحياء بولاية غازي عنتاب.

وأوقف عناصر الشرطة، المارة، مطالبين إياهم بإبراز وثائقهم الشخصية، وسط استغراب من قبل البعض حيال سبب التفتيش.

ومن بين الذين تعرضوا للتفتيش الشاب أمجد وهو لاجئ سوري يقيم بمنطقة الجامعة، حيث قال للحل السوري: “اليوم صباحاً أثناء ذهابي للعمل كنت أنتظر عند موقف الحافلات ولاحظت وجود عدد من عناصر الشرطة يوقفون المارة ويطلبون إبراز وثائقهم”.

وتابع، “تعرضت مثلي مثل البقية للتفتيش وبعد أن أظهرت له الكيملك (وثيقة رسمية خاصة باللاجئين)، طلب الشرطي أن يلتقط لي صورة ومن ثم أرسلها عبر الواتس أب ولكن لم أعرف ما السبب”.

ولم تشمل حملة التصوير الأتراك، إنما اقتصرت على اللاجئين السوريين الذين تم إيقافهم من قبل عناصر الشرطة، حيث تواجدت حواجز للشرطة التركية في عدة أحياء منها الجامعة وبين ايفلار ورصاف يولو في مدينة عنتاب.

وكانت قد حصلت عدة حملات مشابهة في مراكز المدينة، وتم خلالها تصوير اللاجئين السوريين ممن لا يحملون الكيملك من أجل استخراج كيملك جديد لهم.

ويطلب عناصر الشرطة من أي لاجئ سوري لا يحمل الكيملك رقم هاتفه بالإضافة لتصويره، وبعد مرور مدة قصيرة يتم الاتصال به من قبل مديرية الأمنيات لاستخراج هذه الوثيقة له.

إعداد فراس العلي – تحرير: رجا سليم المصدر : موقع الحل .

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock