التخطي إلى المحتوى

بعد 38 عام الإعلامية تتحدث عن سبب انفصالها

تحدثت الإعلامية وكشفت عن عدم قدرتها على الإنجاب طوال 38 عاماً،وذلك في حديثها إلى الإعلامي محمود سعد في برنامجه “باب الخلق “والذي يعرض على قناة النهار،ووصفت زيجتها الثانية بالتجربة المريرة وأثناء هذه الزيجة دون إنجاب، حيث علقت على موضوع الإنجاب قائلة:في واحد رزقه في عياله،وفي واحد رزقه عيل أو إثنين، وفي ناس مفيش ولا واحد،وفي دكتور قالي أنتي بتعاني في إيه، قولت له عايزة أجيب عيال،فقال دي بتاعة ربنا،بتقاومي ليه،فبطلت ساعتها آخد علاج.

ثم تابعت “المحاولات كانت كثيرة جدا،بس ربنا مكانش رايد، وده متروك لله،واللي تتأخر متزعليش،ده قدرك حاولت كثير وتلقيت العلاج ولم أوفق.

وقالت أن هذه الزيجة استمرت ما يقارب 38 عاما وكانت تجربة مريرة ،وتنصح كل فتاة أن تختار الأصل.

الشعوذة أحد أسباب الانفصال

وتحدثت عن سبب الانفصال قائلة:لا أعرف أسباب الانفصال حتى الآن وهقول على الشعوذة ،ممكن حد عامل حاجة،أو تصرف  أهوج ميطلعش من سن كبير ،حصلت حاجات رفيعة جدا أنا مكنتش منتبهة لها ومش مدياها الفهم بتاعها، ومش مصدقة نفسي.

ثم أوضحت الإعلامية فريدة الزمر أنها أنجبت ابنتيها “هند”و”مريم”من زواج آخر، ووصفتهما بأنهما عيناها اللتان ترى بهما.

فريدة الزمر تتحدث عن رحلتها مع السرطان

كشفت الإعلامية فريدة الزمر عن رحلة مرضها مع مرض سرطان الثدي طوال خمس سنوات حيث خضعت فيها ل 30 جلسة من العلاج الكيماوي وتحدثت عن معاناتها مع المرض ومع الجرعات الكيماوية إلى جانب العلاج الإشعاعي.

وكانت “الزمر” قد اكتشفت وجود تكتلات لديها خلال الاستحمام دعاها إلى الشك بالأمر وإجراء الفحوص اللازمة ليتبين بعدها أنه سرطان،كما وجهت دعوة لجميع السيدات ليكونوا حذرين ويكشفوا المرض في وقت مبكر فهذا هو الذي ساعدها على الشفاء من السرطان.

كما أكدت أنها حاولت أن تكون قوية للتغلب على هذا المرض اللعين ونجحت بالفعل بعد صراع مع المرض لما يقارب الخمس سنوات.

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.