fbpx
السوريين في تركيا

النظام يعزل 34 خطيبا من منابر مساجد درعا ويعين بدلا عنهم دعاة لإيران

سيريان هوب

عزلت أجهزة مخابرات نظام الأسد عددا كبيرا من أئمة وخطباء المساجد في درعا، وعينت آخرين معروفين بعلاقاتهم القوية بفروع الأمن وقربهم من الميليشيات الإيرانية التي باتت الآمر الناهي في غالبية دوائر الأسد ومؤسساته.
وبلغ عدد الخطباء المعزولين عن الخطابة 34 خطيبا وإماما، تراوحت تهمهم بحسب ادعاءات النظام بـ”عدم وجود تكليف من مديرية الأوقاف وعدم التقيد بالتعليمات، والإساءة إلى المهمة الموكلة إليهم، ورفض بعضهم الالتحاق بالدورات التدريبية في مركز (الشام الإسلامي الدولي لمكافحة التطرف والإرهاب)”.
فيما أكدت مصادر لـ”زمان الوصل” بأن أسباب عزل الأئمة والخطباء رفضهم الدعاء لبشار الأسد، ورفضهم التواصل أو التعامل مع الميليشيات الإيرانية.

النظام يعزل 34 خطيبا من منابر مساجد درعا ويعين بدلا عنهم دعاة لإيران
النظام يعزل 34 خطيبا من منابر مساجد درعا ويعين بدلا عنهم دعاة لإيران
النظام يعزل 34 خطيبا من منابر مساجد درعا ويعين بدلا عنهم دعاة لإيران
النظام يعزل 34 خطيبا من منابر مساجد درعا ويعين بدلا عنهم دعاة لإيران
النظام يعزل 34 خطيبا من منابر مساجد درعا ويعين بدلا عنهم دعاة لإيران
النظام يعزل 34 خطيبا من منابر مساجد درعا ويعين بدلا عنهم دعاة لإيران

وشددت المصادر على أن فروع النظام بدرعا عينت أشخاصا موالين للأسد وإيران، مشيرة إلى أن مصير الأئمة المعزولين في خطر بسبب الاتهامات الموجهة لهم والتي تعد في عرف نظام الأسد حكما بالموت.
زمان الوصل

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock