التخطي إلى المحتوى

تنبأ المنجم اللبناني “مايك فغالي” بوقوع عدد من الأحداث في مختلف دول العالم، معدلا في توقعات سابقة له حول مصير رأس النظام السوري بشار الأسد.

وتوقع فغالي في لقاء لموقع لبناني رصدته الوسيلة، أن يتنحى “بشار الأسد” عن كرسي الرئاسة السورية بمحض إرادته.

رحيل

وقال المنجم اللبناني أن يتنحى ساعة ما يشاء، زاعما أن ذلك سيحصل برغبة منه وليس بالقوة والضغوط، دون أن يحدد مدة زمنية لذلك.

ورأى أن رأس النظام سيتخلى عن منصبه لأنه “تعب كثيرا”، ليقول في رده على سؤال المحاورة “هل يتعب السيد من السياسة”، بالقول: “نعم”.

وأكمل في تنجيمه بالقول أن سوريا لن تقسم، إنما سيقوم لبنان باحـ.تلال منطقة الساحل السوري كاملة لتتصل حدوده الشمالية بالأراضي التركية.

يتنحى عن السلطة

كما توقع اغـ.تيال شخصية عالمية كبرى، وأن زعيم مليـ.شيا حـ.زب الله “حسن نصـ.ر الله سيصلي بالقدس”، بالإضافة لعدد من التطورات على الساحة الإيرانية والتركية واللبنانية والخليجية.

اقرأ أيضاً: الخارجية الألمانية تصدر تقيمها للأوضاع في سوريا من أجل ترحيل اللاجئين!

وفي توقعات سابقة له عن 2020 فغالي قال إن لواء اسكندورن سيعود إلى سوريا، ملمحاً إلى أن النظام قد يخوض حـ.رباً كبيرة من أجل استعادة اللواء.

وأضاف المنجم اللبناني إن “إدلب” ستكون “خالصة” في إشارة إلى سيطرة النظام عليها من جديد خلال أشهر قليلة من بداية العام الجاري.